من المزرعة السعيدة

 

 

 

 

 

أحمد علي بادي

 

 

 

1ـ أرض الذهول

لم تعد أرضه تنبت شيئاً، مهما سقاها وسقاها.

قال: ربما ماء الأرض لم تعد فيه بركة، سأنتظر ماء السماء.

رقّت لحاله السماء، حزنت من أجله وتساقطت دموعها الوافرة.

فرح هو، وابتهجت الأرض.. قال: أخيراً ستنبت أرضي.

صار في ذهول.. وهو يرى أرضه تنبت حشرات وضفادع..!!.

 

 

2ـ الديك العظيم

بعد أن نفش ريشه ونفخ صدره، اعتلى الديك أعلى قُنّه وذهب يصيح صيحاته التاريخية، فاشرأبت إليه أعناق الدجاج، ووقفت الفراخ والصيصان تنصت بإجلال واهتمام إلى حامي الحمى والقائد الهمام.

عندها أخذ ثعلب معه صمته الماكر وتسلّل إلى القُن.

 

 

 

3ـ المتباهي

ذلك الديك الذي لايزال يتباهى بصياحه معتقداً أنه يأتي بإشراقة الصباح، ولم يتوقّف مرة واحدة ليرى مدى صحّة اعتقاده.