السبت, 23 تشرين2/نوفمبر 2019  
25. ربيع الأول 1441

تحليلات و ملفات ساخنة

 

الحق نت |

 

عبر اتحاد الإعلاميين اليمنيين عن خالص العزاء والمواساة للوسط الإعلامي و أسرة الرئيس الشهيد المجاهد الكبير صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى في الخسارة الفادحة باستشهاده ورفاقه بغارات طيران العدوان بمحافظة الحديدة .

وقال اتحاد الإعلاميين في بيان صادر عنه اليوم : " لقد كان الرئيس الصماد مثالاً للقائد المجاهد، الذي صدق الله والناس، ومزج بين حنكة الإدارة وصلابة المواجهة مع العدو وقوة الإيمان بالله، فما وهن ولا استكان، حتى لقي الله بنفس مطمئنة وراضية ".

وأشار البيان إلى أن هذه الجريمة البشعة التي تضاف إلى سجل الجرائم المروعة التي يرتكبها تحالف العدوان السعودي الأمريكي بحق اليمنيين لا يمكن أن تسقط بالتقادم .

ولفت البيان إلى أن الجريمة تمثل خير زاد للإعلاميين والإعلاميات الأحرار وهم يواصلون صمودهم وثباتهم في مواجهة العدوان والحصار والحرب الإعلامية على بلادنا .

وأضاف : " وعهد علينا أن مرحلة ما بعد استشهاد الرئيس لن تكون كما قبله، وأن تضحيته ودمه الطاهر سيزهر نصراً قريباً بإذن الله

سبـأ