الحق نت |

 

التقى نائب وزير الخارجية حسين العزي اليوم رئيس البعثة الدولية للصليب الأحمر لدى اليمن يوهانس بريوير.

جرى خلال اللقاء مناقشة آخر مستجدات الوضع الإنساني في اليمن خاصة الجريمة التي ارتكبها طيران تحالف العدوان بقيادة السعودية باستهدافه حافة طلاب بسوق ضحيان بصعدة.

وتطرق اللقاء إلى الترتيبات الجارية لزيارة المدير الإقليمي للجنة الدولية للصليب الأحمر لمنطقة الشرق الأوسط إلى اليمن.

وأعرب نائب وزير الخارجية عن الشكر للجهود التي بذلتها بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في استقبال ومعالجة جرحى جريمة صعدة .

وأكد أن هذه المجزرة، جريمة حرب مكتملة الأركان وإنتهاكا صارخا للقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان ولاسيما اتفاقية حقوق الطفل.

وأشار إلى أن الصمت الدولي إزاء الجرائم المرتكبة في اليمن للعام الرابع على التوالي هو ما شجع دول العدوان على ارتكاب مثل هذه الجرائم التي لم يسبق لها مثيل في التاريخ.

وجدد نائب وزير الخارجية التأكيد على استعداد كافة الجهات المعنية التعاون مع بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر والعاملين فيها وتقديم التسهيلات اللازمة لأداء مهامها على أكمل وجه.

من جانبه أعرب رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر عن تعازيه الحارة لأسر ضحايا الغارة الجوية على صعدة وتمنياته للجرحى بالشفاء العاجل .

وأكد أن البعثة قدمت كافة أوجه الدعم الممكن لمستشفى الطلح والمستشفى الجمهوري والمركز الصحي بصعدة.

 

سبأ